هذا الخبر منقول من : اخبار اليوم

 

 

-  توقعات بحدوث هزات ارتدادية ضعيفة التاثير لا تسبب خسائر ولا تشكل خطورة

إقرأ أيضاً

 

 

سجلت محطات الشبكة القومية للزلازل هزة أرضية اليوم الثلاثاء الساعة 7:32 دقيقة بالتوقيت المحلي موقعها شرق البحر المتوسط وبلغت قوتها 6.4 على مقياس ريختر أغلب سكان محافظة القاهرة بالزلازل الذي جعل البعض يصاب بذعر وتخوف من حدوث أي تبعيات مخيفة للزلزال.

قال المعهد القومي للبحوث الفلكية، إن محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل والتابعة للمعهد سجلت اليوم الثلاثاء هزة أرضية شرق كريت (على بعد 390 كم  شمال اسكندرية) ، وأكد أنه ليس هناك أي خسائر في الأرواح.

وأكد د. جاد القاضي رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية في تصريحات خاصة لبوابة أخبار اليوم  أنه من المتوقع حدوث توابع (هزات ارتدادية) لكن بقوة أقل من الزلزال الرئيسي.

وتداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أن هناك تخوفات تجمع بين الكثير من تكرار الزلزال مرة أخرى خاصة أن الكثير قد شعروا به وبصورة شديدة، من جانب أخر لم يشعر بعض سكان القاهرة بالزلزال الذي أكد غيرهم على شدته .

وفي تصريح خاص لبوابة أخبار اليوم ، أكد  الدكتور هشام عيد، أستاذ الزلازل بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيفيزيقية، توقع توابع للزلزال الذي وقع صباح اليوم، لكن أقل في القيمة.

سبب الإحساس العالي للمواطنين بالزلزال

 

 

 

وعن سبب الإحساس العالي الذي شعر  به  البعض على المسافات البعيدة، أشار الدكتور هشام عيد إلى  أن الأسباب الحقيقية وراء وقوع هذا الزلزال اليوم ترجع إلى أن هذه المنطقة نشيطة نتيجة التقاء اللوح التكتوني الأفريقي مع اللوح التكتوني الأوروبي، معقباً: "اللوح التكتوني يعني اللوح الأرضي".

وتابع أستاذ الزلازل، أن منطقة الزلزال منطقة نشيطة زلزاليا، فمتوقع حدوث زلازل منها باستمرار، وسيكون في نفس المناطق وذلك في شرق كريت (على بعد 390 كم شمال مدينة الإسكندرية، الأمر الذي قد يثير الذعر للكثير من المواطنين .

 

موقع مصر من أحزمة الزلازل

وتعتبر الزلازل ظاهرة طبيعية عنيفة، وإحدى الكوارث الطبيعية التي لا يمكن منعها، ولكن يمكن التخفيف من مخاطرها وآثارها الضارة على اˆنسان، وتعرف الزلازل على أنها اهتزازات مفاجئة سريعة تصيب القشرة ارضية عندما تنفجر الصخور التي كانت تتعرض لإجهاد التمدد، وقد تكون هذه الاهتزازات غير كبيرة، وقد تكون مدمرة على نحو شديد.

وتقع مصر بشكل عام خارج أحزمة الزلازل، إلا أنها معرضة من وقت لأخر لبعض الزلازل متوسطة القوى، خاصة الزلازل التي يقع مركزها في منطقة شرق البحر ابيض المتوسط، والبحر احمر، والتي تعتبر من أكثر المناطق الزلزالية نشاطا، كما يتسم النشاط الزلزالي فيها بالتكرارية المتزايدة.

حرائق وانفجارات أبرز مخاطر الزلازل

إن مخاطر الزلازل متعددة ونتائجها متغيرة حسب المكان والزمان، ويتم تقييم مخاطر الزلازل بناء على (عدد ضحايا الزلازل ، والخسائر المادية الناجمة عنها)،

وتساعد على زيادة الخسائر البشرية والمادية زيادة عدد السكان، وانتشارهم في المنطقة المنكوبة، وتتمثل المخاطر التي ترافق حدوث الزلازل في الآتي:-

-    اهتزاز الأرض وانهيارات الصخور.

-    الانزلاق على طول الصدع.

-    انهيار الحواجز المائية وفيضان مياه السدود.

-    امواج الشاطئية (تسونامي) الناتجة عن الزلازل تحت البحرية التي تضرب السواحل بسرعة كبيرة وارتفاعات هائلة.

-    الحرائق والانفجارات.

حقيقة تسجيل زلازل يومية بمصر

أوضح  رئيس معهد البحوث الفلكية خلال مكالمته الهاتفية فى برنامج "هذا الصباح" عبر فضائية "اكسترا نيوز" أنه من الطبيعى تسجيل الزلازل يوميا، ولا يوجد أى خطورة من تلك الزلازل على الكرة الأرضية والمواطنين.

وطمأن رئيس معهد البحوث الفلكية، المواطنين قائلاً "لا يوجد هناك أى خسائر على الأراضى المصرية، بعد حدوث هذه الهزة الأرضية صباح اليوم، كاشفا أن هناك توابع لتلك الزلزال، بزلزال أخرى ولكنها بقياس أقل من الزلزال الرئيسي، فالخطورة قد تكون أقل من الزلزال الرئيسي".

 

 

 


Post a Comment